الأسماء الحسنى

شرح أسماء الله الحسنى (35) العظيم

شرح أسماء الله الحسنى (35) العظيم أولا /  المعنى اللغوي: العِظَـمُ : الكِبَـر،وعَظَّـمَ الأمـر : كبَّـره ، والتعظيـم : التبجيـل  والعظيم صفة مشبهة باسم الفاعل لمن اتصف بالعظمة، الفعل عظم يعظم عظماً، يعني كبر واتسع وعلا شأنه وارتفع، ولفلان عظمة عند الناس أي حرمة يعظم لها، أعظم الأمر وعظّمه فخّمه . ثانيا / المعنى في حق

تاريخ الإضافة : 9 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 1346 زائر

شرح أسماء الله الحسنى (34) الحليم

شرح أسماء الله الحسنى (34) الحليم أولا /  المعنى اللغوي: الحلم: له عدّة معانٍ، منها: الأناة والعقل، ومن شواهده قوله تعالى: {أم تأمرهم أحلامهم بهذا} (الطور:32) بمعنى: عقولهم، وليس الحلم في الحقيقة العقل، لكن فسروه بذلك لكونه من مسببات العقل. والحِلْمُ بهذا المعنى نقيض السَفَه، لأن السفه خفة وعجلة، وفي الحلم أناة وإمهال. والسفه في

تاريخ الإضافة : 9 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 554 زائر

شرح أسماء الله الحسنى 33- اللطيف

شرح أسماء الله الحسنى 33- اللطيف أولا / وروده في القرآن الكريم والسنة المطهرة : ورد هذا الاسم في القرآن سبع مرات منها: قوله تعالى : (لَا تُدْرِكُهُ الْأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الْأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ) الأنعام (103) و قوله تعالى : (أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ) الملك (14) وقوله تعالى : (إِنَّ رَبِّي لَطِيفٌ

تاريخ الإضافة : 9 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 2820 زائر

شرح أسماء الله الحسنى 31 – 32 الحكم والحكيم

شرح أسماء الله الحسنى 31 – 32 الحكم والحكيم أولا / وروده في القرآن الكريم والسنة المطهرة : ورد الاسمين في آيات عديدة من القرآن الكريم منها : قول الله تعالى :(أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَماً)الأنعام: من الآية114 وقال: (فَاصْبِرُوا حَتَّى يَحْكُمَ اللَّهُ بَيْنَنَا وَهُوَ خَيْرُ الْحَاكِمِينَ} [الأعراف: من الآية87. وقال تعالى: {هو الذي يصوركم في الأرحام

تاريخ الإضافة : 9 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 2155 زائر

شرح أسماء الله الحسنى 30 – البصير

شرح أسماء الله الحسنى 30 – البصير أولا /  المعنى اللغوي : البصر في حق الخلق: حاسة الرؤية ، والبصيرة: العلم والفطنة. و”البصير” من صيغ المبالغة على وزن فعيل، ورجل بصير بالعلم: عالم به ثانيا / المعنى في حق الله تعالى البصير هو الذي أحاط بصره بجميع الموجودات في عالم الغيب والشهادة ، الذي يرى

تاريخ الإضافة : 9 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 1108 زائر

شرح أسماء الله الحسنى 29 – السميع

شرح أسماء الله الحسنى 29 – السميع أولا /  المعنى اللغوي : السميع في اللغة على وزن فعيــل من أبنية المبالغة، والسمع في حق المخلوقين هو: ما وَقَر في الأذن من شيءٍ تسمعه. ثانيا / المعنى في حق الله تعالى هو الذي لا يخفى عليه شيء في الأرض ولا في السماء ، ووسع سمعه الأصوات

تاريخ الإضافة : 8 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 912 زائر

شرح أسماء الله الحسنى 27،28 ( القابض والباسط )

شرح أسماء الله الحسنى  27،28 ( القابض والباسط ) أولا /  المعنى اللغوي :  القبض هو: الأخذ،تقول: قبضت الشّيء إذا أخذته وأمسكت به. وقبضت روح فلان، أي: أُخذت منه وسُلبت ،وصار الشيء في قبضتك يعني في ملكك . ومنه قيل لمن يمسك عن النّفقة والبذل: قَبَض، قال تعالى في وصف المنافقين :{ وَيَقْبِضُونَ أَيْدِيَهُم} [التوبة:

تاريخ الإضافة : 8 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 694 زائر

شرح أسماء الله الحسنى (26) ( الخبير )

شرح أسماء الله الحسنى (26) ( الخبير ) أولا /  المعنى اللغوي : الخبير في اللغة على وزن فعيل، وهذا الوزن يدل على المبالغة ، وخبرت بالأمر أي علمته،  وخبرته أي عرفته على حقيقته ، والخبرة أبلغ من العلم لأنها علم وزيادة، فالخبير بالشيء من عَلِمَه وقام بمعالجته وبيانه وتجربته وامتحانه فأحاط بتفاصيله الدقيقة وألمَّ

تاريخ الإضافة : 8 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 1113 زائر

شرح أسماء الله الحسنى (25) العليــــم

شرح أسماء الله الحسنى (25) العليــــم أولا /  المعنى اللغوي : العليم : من العلم وهو نقيض الجهل، وعَلِمتُ الشيء: أي عرفته وخبرته ، وعلام وعلامة إذا بالغت في وصفه بالعلم والتاء للمبالغة . وعليم :على وزن فعيل وهو من أبنية المبالغة ثانيا / المعنى في حق الله تعالى : العليم سبحانه هو اسم من

تاريخ الإضافة : 8 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 899 زائر

شرح أسماء الله الحسنى 24- الفتاح

شرح أسماء الله الحسنى 24– الفتاح أولا /  المعنى اللغوي : الفتاح من الفتح نقيض الإغلاق ، والفتح النصر ، واستفتحت: استَنْصَرت ،والفتح الحكم والقضاء بين الناس .   ثانيا / وروده في القرآن الكريم : ورد اسم الله الفتـــاح مرة واحدة في قوله تعالى : {قُلْ يَجْمَعُ بَيْنَنَا رَبُّنَا ثُمَّ يَفْتَحُ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَهُوَ

تاريخ الإضافة : 8 ديسمبر, 2015 عدد الزوار : 967 زائر

أحدث خطبة جمعة

قصص وعبر

محاضرة الشيخ الغزالي عن الرسول التي بكى فيها وأبكى

محاضرة الشيخ الغزالي عن الرسول التي بكى فيها وأبكى  دخل الشيخ محمد الغزالي إحدى الجامعات بالشرق الجزائري محاضراً عن الرسول صلى الله عليه وسلم، وما إن دخل القاعة التي غصت بالطلبة حتى جلس يغالب دمعته ….. ثم قال بصوت متقطع : … أنا… أنا… مثلي يتحدث عن محمد!!! وأجهش باكياً… وطال بكاؤه… ثم قام خارجاً من القاعة ودموعه لا تتوقف

تاريخ الإضافة : 20 نوفمبر, 2017 عدد الزوار : 327 زائر