تيسير الفقه

فقه الأضحية

فقه الأضحية تعريفها: الأضحية هي ما يذبح من الأنعام  في ضُحى يوم العيد تقرباً إلى الله تعالى. والأنعام هي الإبل والبقر ويشملها الجاموس والغنم ويشملها الماعز حكم الأضحية بغير بهيمة الأنعام لا تصح التضحية بالدجاج ونحوه لأن من شروط الأضحية : أن تكون من بهيمة الأنعام ، وهي الإبل والبقر والغنم بسائر أنواعها  لقوله تعالى

تاريخ الإضافة : 24 يوليو, 2020 عدد الزوار : 2750 زائر

زيارة مسجد رسول اللَّه – صلى الله عليه وسلم –

زيارة مسجد رسول اللَّه – صلى الله عليه وسلم – 1- تستحب زيارة مسجد النبي – صلى الله عليه وسلم – وهي مشروعة في أيِّ وقت، وفي أيِّ زمان، وليس لها وقت محدد، وليست من أعمال الحج، وشَدَّ الرحال يكون للمساجد الثلاثة،ومنها مسجد الرسول كما قال – صلى الله عليه وسلم -: (لا تُشَدُّ الرحال

تاريخ الإضافة : 18 يوليو, 2020 عدد الزوار : 31 زائر

سِنُّ الأضحية.. بين التعبُّد والتقصيد للدكتور خالد حنفي

سِنُّ الأضحية.. بين التعبُّد والتقصيد في هذه الأيام المباركة يستعد المسلمون لإحياء سنة الأضحية بشرائها ومعرفة أحكامها الفقهية، ومن مستجدات هذه النازلة السؤال عن السِن المجزيء شرعاً في الأضحية، وهل هو تعبدي لا يجوز تجاوزه بالنقصان عنه، أم له قصد وعلة يدور الحكم معها وجوداً وعدما؟ وما كان هذا السؤال ليطرح لولا التغير الذي طرأ

تاريخ الإضافة : 12 يوليو, 2020 عدد الزوار : 932 زائر

كيف يقضي المسبوق ما فاته من الصلاة ؟

ما أدركه المسبوق من صلاة إمامه يعتبر أول صلاة المأموم ، فمن أدرك ركعة من المغرب معه اعتبرت أول صلاته فإذا قام بعد سلام إمامه ليقضي ما فاته قرأ في أول ركعة يقضيها بالفاتحة وسورة أو آيات لأنها ثانية بالنسبة له وجلس للتشهد الوسط ، ثم إذا قام لقضاء الركعة الباقية له من المغرب قرأ

تاريخ الإضافة : 26 يونيو, 2020 عدد الزوار : 2503 زائر

فقه البيوع :8-الخيار في البيع

تعريف الخيار: هو طلب خير الأمرين من الإمضاء أو الإلغاء، وهو أقسام نذكرها فيما يلي: أولا / خيار المجلس: إذا حصل الايجاب والقبول من البائع والمشتري وتم العقد فلكل واحد منهما حق إبقاء العقد أو إلغائه ماداما في المجلس أي محل العقد، ما لم يتبايعا على أنه لا خيار. فقد يحدث أن يتسرع أحد المتعاقدين في

تاريخ الإضافة : 7 يونيو, 2020 عدد الزوار : 1688 زائر

فقه البيوع :7-ما هي البيوع المحرمة ؟

أولاً: بيعتان في بيعة: البيعتان في بيعة أحد البيوع المنهي عنها، وقد ورد في النهي عنها جملة من الأحاديث نذكر منها: – ما رواه أحمد والترمذي من حديث أبي هريرة من نهيه صلى الله عليه وسلم عن بيعتين في  بيعة. – ما رواه أبو هريرة رضي الله عنه من قوله صلى الله عليه وسلم( من باع

تاريخ الإضافة : 7 يونيو, 2020 عدد الزوار : 1676 زائر

فقه البيوع :6-الاحتكار

معنى الاحتكار: هو جمع الطعام ونحوه واحتباسه والامتناع عن بيعه وبذله حتى يغلو سعره غلاءً فاحشاً غير معتاد ، بسبب قلته ، أو انعدام وجوده مع شدة حاجة الناس إليه . أما الادخار للقوت فليس من باب الاحتكار كما سنفصل .  حكم الاحتكار: اختلف الفقهاء فى حكم الاحتكار على مذهبين : المذهب الأول : أن

تاريخ الإضافة : 7 يونيو, 2020 عدد الزوار : 1395 زائر

فقه البيوع :5-ما حكم التسعير في الإسلام ؟

ما هو التسعير ؟ التسعير في اللغة: هو تقدير السعر، والمراد به هنا: تقدير ولي الأمر سعراً، وإجبار الناس على التبايع به. والتسعير بهذا المعنى محل خلاف بين العلماء في جوازه لولي الأمر ليلزم الناس به. تحرير محل النزاع: أ- التسعير في الأحوال العادية حرام كما إذا كان التجار يبيعون على الوجه المعروف وليس هناك

تاريخ الإضافة : 6 يونيو, 2020 عدد الزوار : 911 زائر

فقه البيوع :4-كثرة الحلف في البيع والشراء

الحَلِف والحَلْف هو القسم بالله وهو المعروف باليمين. وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن كثير الحلف في المتاجَرة من جملة الذين يبغضهم الله تبارك وتعالى؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (أربعة يبغضهم الله عز وجل: البياع الحَلاف، والفقير المُختال، والشيخ الزاني، والإمام الجائر) أخرجه

تاريخ الإضافة : 6 يونيو, 2020 عدد الزوار : 2014 زائر

فقه البيوع :3-ما هو الحد الأعلى للربح ؟

الربح هو الفرق الزائد بين ثمن المبيع وثمن الشراء بعد خصم المصروفات التجارية. وكل ربح تولد عن طريق الاتجار في المهن المحرمة فهو كسب خبيث تولد عن عقود فاسدة، فلا يجوز الربح عن طريق الغش والتدليس، أو الغبن الفاحش أو الاحتكار ونحوه. وليس في نصوص الشريعة تحديد لنسبة معينة للربح يحرم تجاوزها بحيث تصبح قاعدة

تاريخ الإضافة : 5 يونيو, 2020 عدد الزوار : 1155 زائر

أحدث خطبة جمعة

المسلمون في كندا

احذروا ! ذبح الأضحية بمونتريال قبل العيد بيومين !!!

تنبيه هام للإخوة الأفاضل المقيمين بمونتريال وما حولها : يبدأ وقت ذبح الأضحية في صباح يوم العيد بعد الصلاة ـ أي صلاة العيد ـ فلا تجزئ قبله أبداً ، وينتهي بغروب الشمس من اليوم الثالث عشر من شهر ذي الحجة . أي أن أيام الذبح أربعة : يوم الأضحى وثلاثة أيام بعده . وقد أخبرني

تاريخ الإضافة : 15 يوليو, 2020 عدد الزوار : 1245 زائر

الإحصائيات

  • 3
  • 2٬602
  • 1٬974
  • 2٬766
  • 2٬054
  • 3٬190٬793
  • 186٬153
  • 162
  • 2