اعرف لغتك العربية

تاريخ الإضافة 29 أكتوبر, 2020 الزيارات : 160
اعرف لغتك العربية
‏نَفِدَ، نَفَذَ:
‏• نَفِدَ: بحرف الـ(د) تعني: إنتهى.
‏- قال تعالى: {ما عندكم يَنْفَدُ وما عند الله بَاق}
‏- نَفِدَ المال الذي معي.
‏• نَفَذَ: بحرف الـ(ذ) تعني: إخترق، تجاوز، خرج.
‏- نَفَذَت أشعة الشمس إلى غرفتي، ومنها أيضاً سميت النافذة: لأنها تُنفِذْ الضوء وغيره.
——
‏وَصَب ، نصَب ، صخَب :
‏• الوَصَب: شدة المرض.
‏- وصِب الجسم: مرِض.
‏• النّصَب: شدة التعب.
‏- قال تعالى: { لَقَدْ لَقِينَا مِنْ سَفَرِنَا هَذَا نَصَبًا }
‏• الصّخَب: شدة الإزعاج.
‏- صَخِبَ فلان: صاح وعلا صوته.
——
‏يلعلع:
‏في بعض العامّيات تُستخدم كلمة (يلعلع)، كقول بعضهم مثلاً:
‏- نور البيت يلعلع.
‏- أصواتهم تلعلع.
‏إلى آخره من الاستخدامات حسب سياق الجملة.
‏[الكلمة (فصيحة) وليست عامّية].
‏لعلعَ: تعني التلألؤ واللمعان، أو بمعنى سماع الصوت بشدة.
‏معجم اللغة العربية المعاصر📚
——
‏هُوِيّة:
‏• هُوِيّة تُقال للبطاقة الشخصية، والسبب:
‏- لأن الكلمة منسوبة إلى الضمير (هُو ).
‏ويكون ذلك: (بضم الهاء، وكسر الواو، وتشديد الياء).
‏[وكثير منّا يخطيء وينطقها ” هَوِيّة”، بفتح الهاء و هذا خطأ في النطق.]
——
خرّاط:
‏• يشيع على ألسنة العامة من الناس في عالمنا العربي كلمة (خرّاط).
‏كقولنا:
‏- فُلان خرّاط: أي كذاب.
‏وأصل الكلمة (فصيحة) وليست عامية و مُثبته في المعاجم:
‏• خَرَطَ فِي حَدِيثِه: أي (كَذَبَ).
——
‏أُمّيّ:
‏• الأُمّيّ: تُقال لمن يجهل الكتابة و القراءة.
‏• والسبب في ذلك:
‏- كلمة (أُمّيّ) نسبة إلى (الأُم) لأنّ الإنسان بقيَ على ماولدته (أمُّهُ) من الجهل لا يقرأ ولا يكتب.
——
‏إرهاصات:
‏• (التمهيد والمقدمة والبداية) التي تُشير إلى قرب وقوع الشيء .
‏كقولنا:
‏- إرهاصات النبوّة: هي المعجزات التي تظهر قبل بعثة النبيّ الكريم.
‏- إرهاصات التغيير في المجتمع: مقدماته وبداياته التي تؤدي إلى التغيير.
——
الإلحاد:
‏• الإلحاد: تعني (الميل)، قال الحسين أحمد بن فارس: حروف الـ( ل ، ح ، د ) إذا اجتمعت فهي أصل يدل على (ميل عن الاستقامة).
‏- ومنه سمي اللحد في القبر، لأنه مائل إلى جانب وليس متوسطاً.
‏[فالإلحاد في الشرع هو (الميل عن الحق إلى الباطل والضلال)]
‏معجم مقاييس اللغة📚
——
‏تأويل ، تفسير:
‏• التأويل:
‏- إعطاء معنى: لحدث، أو قول، أو نصّ، لا يبدو فيه المعنى واضحًا، أو البحث عن المعاني الخفية وراء المعاني الظاهرة في الكلام، أو النص، أو الخبر.
‏• التفسير:
‏- هو بيانُ لفظٍ لا يَحتملُ إلا وجهاً واحدا من المعنى.
——
الحيوانات الجارحة:
‏- سُميت حيوانات جارحة: لجرحها لأصحابها أقواتهم من الصيد، أي (كسبها) للصيد، فالجوارح لا تعني أنها “تجرح” وإنما (تكسب).
‏• ما يَصيِدُ من: الطير ، والسّباع، والكلاب.
‏قال تعالى:
‏(يسألونك ماذا أُحِلّ لهُمْ قل أُحِلّ لكمُ الطّيّباتُ وما عَلّمتُمْ من الجوارح مكلبين)


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره. الخانات مطلوبة *


خطبة الجمعة

تفسير جزء تبارك

شرح الأربعين النووية

شرح كتاب الفوائد لابن القيم

دروس ومحاضرات

تيسير الفقه

فيديو مختار

جديد الموقع

الإحصائيات

  • 1
  • 21
  • 19
  • 4٬922
  • 3٬747
  • 3٬662٬789
  • 546٬396
  • 190
  • 2