هل يجوز ذبح المرأةُ الحائض؟

تاريخ الإضافة 2 سبتمبر, 2018 الزيارات : 108

من طرائف الفتاوى : سئل أحد المشايخ على الفيس بوك هذا السؤال :

هل يجوز ذبح المرأةُ  وهى حائض؟

فأجاب قائلا : نعم يجوز ذبح المرأة ولو كانت حائضا بشرط أن تسمى الله عند الذبح .

طبعا صياغة السؤال موهمة بأن المرأة هي الواقع عليها الذبح من الرجل وكان الأولى أن يكون السؤال: 

هل تصح ذبيحة الحائض ؟

والجواب : 

ذبيحة الجنب والحائض حلال ، ولا إثم عليهما في ذلك ؛ وذلك أن الجنب له التسمية ولا يُمنع منها ؛ لأنه إنما يمنع من القرآن لا من الذكر ، ولهذا تشرع له التسمية عند اغتساله .

واستدل الفقهاء لذلك بما رواه البخاري عن كَعْبِ بْنِ مَالِكٍ أَنَّ جَارِيَةً لَهُمْ كَانَتْ تَرْعَى غَنَمًا بِسَلْعٍ ، فَأَبْصَرَتْ بِشَاةٍ مِنْ غَنَمِهَا مَوْتًا ، فَكَسَرَتْ حَجَرًا فَذَبَحَتْهَا فَقَالَ لأَهْلِهِ : لا تَأْكُلُوا حَتَّى آتِيَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَسْأَلَهُ ، أَوْ حَتَّى أُرْسِلَ إِلَيْهِ مَنْ يَسْأَلُهُ ، فَأَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَوْ بَعَثَ إِلَيْهِ ، فَأَمَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِأَكْلِهَا .

(سَلْعٍ) : جبل معروف بالمدينة .

(أَبْصَرَتْ بِشَاةٍ مِنْ غَنَمِهَا مَوْتًا) أي : شارفت على الموت .

ففي الحديث إباحة ذبيحة المرأة الحائض والجنب ؛ لأنه صلى الله عليه وسلم لم يسأل عنها إن كانت حائضا أم لا .


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره. الخانات مطلوبة *


أحدث خطبة جمعة

المسلمون في كندا

Nouvel an Hégirien et élections prochaines dans la province du Québec

Nouvel an Hégirien et élections prochaines dans la province du Québec Nous accueillons ces jours une nouvelle année Hégirienne (1440), commémorant la migration du Messager d’Allah SAAWS de La Mecque à Médine, constituant le point de départ de la datation des évènements par les Musulmans. Le secret de cette migration est que cet évènement a

تاريخ الإضافة : 21 سبتمبر, 2018 عدد الزوار : 44 زائر

الإحصائيات

  • 0
  • 256
  • 167
  • 1٬419
  • 950