يا عُمر الخيرِ جُزيتَ الجنة اُكْسُ بُنيّاتي وأُمّهن

تاريخ الإضافة 8 مارس, 2019 الزيارات : 557
يا عُمر الخيرِ جُزيتَ الجنة اُكْسُ بُنيّاتي وأُمّهن

أتى أعرابي إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه فقال:

يا عُمر الخيرِ جُزيتَ الجنة اُكْسُ بُنيّاتي وأُمّهن
وكــُن لنا من الزمان جُـنّـهْ أُقسم بالله لَـتَفعَـلَنّ

فقال عمر رضي الله عنه: فإن لم أفعل يكون ماذا؟
فقال الأعرابي :

إذاً أبا حفص لأذهبنّ

فقال عمر رضي الله عنه : فإذا ذهبتَ يكون ماذا؟
فقال:

يكون عن حالي لتـُسألـنّ يومَ تكون الأعطياتُ هَنّ
وموقفُ المسئول بينهُنّ إما إلى نارٍ وإما إلى جنّهْ

فبكى عمر رضي الله عنه حتى اخضلت لحيته ثم قال: يا غلام إعطه قميصي هذا لذلك اليوم وليس لشِعرِه


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره. الخانات مطلوبة *


أحدث خطبة جمعة

المسلمون في كندا

أيها المغتربون .. استمتعوا حيث أنتم د. فيصل القاسم

أيها المغتربون .. استمتعوا حيث أنتم د. فيصل القاسم مهما طالت سنين الغربة بالمغتربين، فإنهم يظلون يعتقدون أن غربتهم عن أوطانهم مؤقتة، ولا بد من العودة إلى مرابع الصبا والشباب يوماً ما للاستمتاع بالحياة، وكأنما أعوام الغربة جملة اعتراضية لا محل لها من الإعراب. لاشك أنه شعور وطني جميل، لكنه أقرب إلى الكذب على النفس

تاريخ الإضافة : 15 فبراير, 2019 عدد الزوار : 2111 زائر

الإحصائيات

  • 1
  • 38
  • 0
  • 1٬501
  • 0