هل يجوز وصف الله تعالى بالزعل؟

تاريخ الإضافة 17 يونيو, 2024 الزيارات : 6136

لو قلت لابني: «اللي يَكذِبُ ربنا يزعل منه». فما حكم هذه الكلمة في حق الله عز وجل ؟

 الجواب :

أهل مصر يستعملون هذه العبارة بكثرة وهي تعني عندهم (الغضب ) وهي تستعمل مع لفظ الجلالة الله تعالى في تربية الأطفال الصغار وتأديبهم وترغيبهم وترهيبهم من غضب الله فيقال مثلا للطفل ( كده ربنا هيزعل منك ويعاقبك لو عملت كده تاني) وهذا لتقريب الكلمات إلى عقول الأطفال حتى يستشعروا أن لنا ربا تعالى في علاه يحاسب على كل عمل .

وأظن والله تعالى أعلم بالصواب أنها عادية ولا شيء فيها فنحن نعتقد في الله عز وجل انه يرضى ويغضب ولكن بما يليق بجلاله تعالى وذلك بلا تشبيه فهو ليس كمثله شيء وهو السميع البصير .

يقول الدكتور صلاح الصاوي :

فلا يظهر حرجٌ في استعمال هذه الكلمة لتقريب المعنى للأطفال؛ فإن المقصودَ بالزعل هنا هو الغضب، وهو معنًى صحيحٌ، وهذا من باب الإخبار وليس من باب الوصف، وباب الإخبار أوسعُ من باب الصفات. والله تعالى أعلى وأعلم.


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره.


قناة فتاوى أون لاين

تم إنشاء قناة جديدة تحت عنوان فتاوى أون لاين للإجابة على الفتاوى الشرعية
رابط الانضمام

رابط تيليجرام

الواتس اب

السيرة الذاتية للدكتور حسين عامر

السيرة الذاتية للدكتور حسين عامر مشرف الموقع

هو الشيخ  الدكتور/ حسين محمد عامر من مواليد بلبيس بمحافظة الشرقية -مصر-عام 1976 م . الشهادات العلمية : 1- أتم حفظ القرآن وهو ابن الرابعة عشر عاما ، وحصل على إجازة برواية حفص بالسند المتصل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، على يد شيخه يوسف عبد الدايم -رحمه الله- . 2-  حصل على الإجازة

تاريخ الإضافة : 14 مايو, 2024 عدد الزوار : 679 زائر

خطبة الجمعة

تفسير القرآن العظيم

شرح صحيح البخاري

شرح مدارج السالكين