ملكنا هذه الدنيا قرونا

تاريخ الإضافة 10 سبتمبر, 2020 الزيارات : 3266

ملكنا هذه الدنيا قرونا

ملكنا هذه الدنيا قرونا = و أخضعها جدود خالدونا

و سطرنا صحائف من ضياء =فما نسي الزمان ولا نسينا

حملناها سيوفا لامعات = غداة الروع تأبى أن تلينا 

إذا خرجت من الأغماد يوما = رأيت الهول و الفتح المبينا 

و كنـا حين يرمينا أناس = نؤدبهم أبــاة قادرينا 

و كنا حين يأخذنا ولي =بطغيان ندوس له الجبينا

تفيض قلوبنا بالهدي بأسا = فما نغضي عن الظلم الجفونا 

و ما فتيء الزمان يدور حتى = مضى بالمجد قوم آخرونا

و أصبح لايرى في الركب قومي = وقد عاشوا أئمته سنينا

و آلمني و آلــم كل حر = سؤال الدهر أين المسلمـونا

ترى هل يرجع الماضي فإني = أذوب لذلك الماضي حنينا

بنينا حقبة في الأرض ملكا = يدعمه شباب طامحونا 

شباب ذللوا سبل المعالي = و ما عرفوا سوى الإسلام دينا

تعهدهم فأنبتهم نباتا = كريما طاب في الدنيا غصونا

هم وردوا الحياض مباركات = فسالت عندهم ماء معينا 

إذا شهدوا الوغى كانوا كماة = يدكون المعاقل و الحصونا 

و إن جن المساء فلا تراهم = من الإشفاق إلا ساجدينا 

شباب لم تحطمه الليالي = و لم يسلم إلى الخصم العرينا 

و لم تشهدهم الأقداح يوما = و قد ملؤا نواديهم مجونا

و ما عرفوا الأغاني مائعات = و لكن العلا صيغت لحونا 

و قد دانوا بأعظمهم نضالا = و علما لا بأجرئهم عيونا

فيتحـدون أخلاقا عِذابا = و ياتلفون مجتمـعا رزينا 

فما عرف الخلاعة في بنات = وما عرف التخنث في بنينا

و لم يتشدقوا بقشور علم = و لم يتقلبوا في الملحدينا 

و لم يتبجحوا في كل أمر = خطير كي يقال مثقفونا 

كذلك أخرج الإسلام قومي = شبابا مخلصا حرا أمينا

و علمه الكرامة كيف تبنى = فيأبا أن يقيد أو يهونا 

دعوني من أمان كاذبات = فلم أجد المنى إلا ظنونا

و هاتوا لي من الإيمان نورا = وقووا بين جنبي اليقينا

أمد يدي فأنتزع الرواسي =و أبن المجد مؤتلقا مكينا

 


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره. الخانات مطلوبة *


خطبة الجمعة

تفسير جزء تبارك

شرح رياض الصالحين

شرح كتاب الفوائد لابن القيم

دروس في العقيدة

تيسير الفقه

فيديو مختار

الإحصائيات

  • 3
  • 3٬097
  • 2٬466
  • 4٬507
  • 3٬509
  • 3٬471٬775
  • 402٬377
  • 179
  • 2