من هو أبو العريف؟

تاريخ الإضافة 12 أكتوبر, 2021 الزيارات : 233
من هو أبو العريف؟

شخصية (أبو العريف) من الألقاب الشعبية الشهيرة فى مصريطلق على كل شخص جاهل يدعي معرفته بكل شيء ، فهو الشخص الذى يفهم فى كل الأمور ويفتى فى كل المسائل ويتحدث فى الطب ، وفى الفلك وفى التاريخ وفى الرياضيات، ويتكلم فى هندسة الراديو والتلفزيون ويقوم بإصلاح الغسالة والتليفون، ويتكلم فى التجارة وأسرارها ، والسياسة وكواليسها ، كما يعمل فى النجارة والخياطة، وهو محلل رياضي كبير …..ولكن للأسف معلوماته فى جميع المواضيع ناقصة وكلامه ينم عن جهل مركب.
وأبو العُريّف يتميز بأنه شخصية جدليّة فضولية وهو طبيب أكثر من الأطباء ومهندس أكثر من المهندسين ومعلّم أكثر من المعلمين وخبير أكثر من الخبراء ، ولا يكلّ ولا يملّ، ويفتح موضوع ويخرج من آخر، 

 وقصة هذا الجاهل أن بقرة كانت تشرب من الزير(جرة ماء كبيرة مشهورة بالريف المصري) وبعد أن شربت لم تستطع إخراج رأسها من الزير
أهل البلد قالوا مفيش غير أبو العريف هو من سيحل هذه المشكلة….
وجاء أبو العريف فدار دورة حول البقرة فقال لهم اخلعوا الباب -لأن الزير كان وراء الباب- فخلعوه ….
ثم قال: اهدموا هذا الحائط ، فهدموه…
ثم قال الآن سنقوم بذبح البقرة لأنها ستختنق وتموت فندركها قبل أن نخسرها……
فلما ذبحوها بقيت رأسها داخل الزير فقال : خلاص اكسروا الزير فكسروه!!!!
وبعدها ذهب إلى جانب من المكان وجلس ليستريح وقد بدا عليه الحزن فقالوا له : لماذا نراك حزينا هكذا ؟ قال والله ما أنا عارف من غيري كنتم هتعملوا ايه ؟؟؟!!!


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره.


قناة فتاوى أون لاين

تم إنشاء قناة جديدة تحت عنوان فتاوى أون لاين للإجابة على الفتاوى الشرعية
رابط الانضمام

رابط تيليجرام

الواتس اب

خطبة الجمعة

تفسير جزء الذاريات

شرح صحيح البخاري

شرح كتاب الفوائد لابن القيم

قطوف وروائع

كلمات أنشودة أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي كَسَبَ الذُّنُوبَا

كلمات أنشودة أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي كَسَبَ الذُّنُوبَا أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي كَسَبَ الذُّنُوبَا وَصَدَّتْهُ الْأَمَانِي أَنْ يَتُوبَا أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي أَضْحَى حَزِينًا عَلَى زَلَّاتِهِ قَلِقًا كَئِيبَا أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي سُطِرَتْ عَلَيْهِ صَحَائِفُ لَمْ يَخَفْ فِيهَا الرَّقِيبَا أَنَا الْعَبْدُ الْمُسِيءُ عَصَيْتُ سِرًّا فَمَا لِي الْآنَ لَا أُبْدِي النَّحِيبَا أَنَا الْعَبْدُ الْمُسِيءُ عَصَيْتُ سِرًّا فَمَا لِي الْآنَ لَا

تاريخ الإضافة : 14 يناير, 2022 عدد الزوار : 109 زائر

جديد الموقع