أخت من رومانيا تجيب لماذا أسلمت ؟

تاريخ الإضافة 30 يونيو, 2020 الزيارات : 2192

منذ عدة سنوات وبالتحديد في سنة 2010 م جاءت إحدى الأخوات المسلمات وبرفقتها امرأة أخرى تقف على استحياء وقالت الأخت فلانة (…. ) تريد إعلان إسلامها ، وبطبيعة الحال عندما يأتينا أحد في المركز الإسلامي ليعلن إسلامه نسأله بعض الأسئلة خاصة عن سبب إسلامه وهل هو مقتنع بالإسلام كدينالخ
وجلست معهما والأخت الأخرى تترجم من العربية للفرنسية وكان أول ما لفت نظري أن الأخت جاءت تلبس الحجاب قبل أن تعلن إسلامها فسألتها هل لبسها للحجاب لأنها جاءت إلى المسجد أم ماذا ؟
فتفاجأت بقولها أنها تدرس الإسلام منذ أربع سنوات وتعرف الكثير عن الإسلام وهي تلبس الحجاب لأنه فرض فرضه الله على المسلمات .
قلت لها فما الذي كان سببا لاقتناعك بالإسلام كدين ؟
فقالت أنا كندية من أصل روماني وكنت كاثوليكية وكان ما يحيرني هو عدم قدرة رجال الدين على الإجابة على كثير من أسئلتي إجابة مقنعة فقلت لماذا لا أدرس وأبحث بنفسي لمعرفة الإجابة على هذه الأسئلة الكثيرة ؟

فلجأت إلى دراسة اليهودية والمذهب البروتستانتي وفي أثناء بحثي لاحظت أن هناك هجمة كبيرة على دين يسمى الإسلام خاصة بعد أحداث الحادي عشر من سبتمبر فدفعني الفضول أن أقرأ عن الإسلام ووجدت فيه الكثير والكثير مما كنت أحتاج معرفته وما أجاب على الكثير من أسئلتي ….

ثم بدأت أقارن بينه وبين الأديان الأخرى وبعد هذه المقارنات اقتنعت بالإسلام كدين لثلاثة أسباب :

السبب الأول :أن الرجل الغربي دائما يزهو على الأجناس الأخرى بعقله والعجيب أنهم أكثر الشعوب شربا للخمرالتي تغيب العقل، وتؤدي إلى حوادث وجرائم كثيرة ؛ بينما وجدت أن الإسلام يحرم الخمر على أتباعه.

أما السبب الثاني :فهو أن الغربيين يهتمون كثيرا بالنظافة والتعقيم والتطهير في كل مكان ،وهم أكثر الشعوب أكلا للحم الخنزير الذي هو بمثابة حديقة ديدان وميكروبات متنقلة ؛ بينما الإسلام يحرم أكل الخنزير على أتباعه .

السبب الثالث : وجدت أن أكبر اتهام يوجهه الغرب للإسلام هوأن الإسلام ظلم المرأة، وبعد أن قرأت عن الإسلام وجدت أن الإسلام هو الذي كرم المرأة وأن الغرب هو الذي أهان المرأة ،الإسلام أكرمها والغرب جعلها كسلعة يتاجر بها حرصا على البيزنس في المطاعم والشركات والأفلام والإعلانات ،وأن المرأة مادامت جميلة مرغوب فيها سعوا إليها لاهثين للانتفاع بها في أغراضهم التجاريةالبحتة ، أما إذا كانت قليلة الجمال أو كبرت في السن ، فإنها تعمل أي عمل لتؤمن لنفسها مصاريف الحياة الضرورية ،بينما الإسلام يعامل المرأة بمنتهى التكريم ففرض عليها الحجاب ، وكرمها وفرض على الرجل أن ينفق على المرأة …..
وبعد أن نطقت بالشهادتين أوصيتها أن تنشر ما قالت وتبين للناس روعة الإسلام كدين ودعوت الله لها أن يثبتها وأن يفقهها في دينها .

(2) تعليقات


  • اسلام الكبابى

    أين هذا الموضوع الرائع بصوت هذه المرأة تحكى بنفسها لماذا وكيف أسلمت

    هناك موقع اسمه(منصة فتبينوا لمكافحة الأخبار الكاذبة) https://www.facebook.com/Fatabyyano/
    يكذب الكثيييييييييييير من أخبار الدخول فى الاسلام ،ويصدقه تقريبآ كل الناس(يعتبرونه قرآنآ لايقول الا الحق ويعرفهم الصادق من الكاذب)
    أظنكم تقولون الآن “فليصدقنا من يصدق وليكذبنا من يكذب” فأرد عليكم بسؤال بسيط
    (هذه المواضيع التى تنشروها عن دخول كافر فى الاسلام لماذا تنشروها ؟ ) بالطبع تننشروها ليقرأها كفار غيره فيدرسون كلامه ويفكرون فيه فيدخلون أيضآ فى الاسلام
    اذآ فلابد أن نثبت لهم أن هذه قصة حقيقية حتى يبدأو فى دراسة كلامه والتفكير فيه
    نثبت لهم أنها قصة حقيقية وليست كاذبة كما يقول قرآنكم https://www.facebook.com/Fatabyyano/
    فياليتكم ان أردتم عرض أى موضوع عن دخول كافر فى الاسلام أن تعرضوه بلسانه هو حتى لايستطيع هذا الموقع تكذيب الخبر
    وياليتكم تكتبون فى عنوانه كلمة “يحكي بنفسه” حتى يهتم بقراءته كثير من الناس
    فمثلآ هذا الموضوع يكون عنوانه” أخت من رومانيا تحكى بنفسها لماذا أسلمت ؟”
    أو” أخت من رومانيا تروى بنفسها لماذا أسلمت ؟”
    أو”قصة اسلام أخت من رومانيا ترويها بنفسها”

    • abojannah

      كلامك مضبوط لكن عام 2010 لم يكن عندنا الوعي بالتوثيق والتصوير وكان أعلى جهاز جوال وقتها في الامكانيات هو نوكيا
      فذكرت هذه القصة لأحد الأفاضل فأوصاني بكتابتها فكتبتها من الذاكرة للفائدة


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره. الخانات مطلوبة *


أحدث خطبة جمعة

المسلمون في كندا

احذروا ! ذبح الأضحية بمونتريال قبل العيد بيومين !!!

تنبيه هام للإخوة الأفاضل المقيمين بمونتريال وما حولها : يبدأ وقت ذبح الأضحية في صباح يوم العيد بعد الصلاة ـ أي صلاة العيد ـ فلا تجزئ قبله أبداً ، وينتهي بغروب الشمس من اليوم الثالث عشر من شهر ذي الحجة . أي أن أيام الذبح أربعة : يوم الأضحى وثلاثة أيام بعده . وقد أخبرني

تاريخ الإضافة : 15 يوليو, 2020 عدد الزوار : 1219 زائر

الإحصائيات

  • 2
  • 1٬483
  • 1٬205
  • 2٬313
  • 1٬870
  • 3٬170٬722
  • 170٬705
  • 160
  • 2