هل يحوز لابنتي أن ترضع أخاها الرضيع

تاريخ الإضافة 30 مارس, 2021 الزيارات : 9067
هذا سؤال من أغرب الأسئلة التي سئلت عنها وقصته كالتالي :
جاءني رجل قد تجاوز الخمسين من عمره بعد أحد الدروس فقال أريد أن أسألك عن شيء خاص بي .
قلت له : تفضل
قال : رزقت منذ عدة أيام بمولود جديد فهل يجوز أن ترضعه أخته !!!
فظننت أن هناك خطأ في السؤال فقلت له : ماذا تقول ؟؟؟
أعد أعد مرة ثانية !!
فقال : رزقت منذ عدة أيام بمولود جديد فهل يجوز أن ترضعه أخته !!!
 
فلما رآني تبسمت لغرابة السؤال قال لي أصل زوجتى بعد الولادة مرضت ، ولي ابنة كبيرة متزوجة ولها طفل ترضعه الآن ، فهل يجوز أن ترضع ابني الذي هو أخوها ؟؟؟
صراحة سكت وحرت في جوابه .
 
فقلت له : عم الحاج هل سألت أحد المشايخ قبلي ؟
فقال نعم . فسري عني …قلت وماذا قالوا لك ؟
قال بعضهم قال : يجوز وبعضهم قال : لا يجوز .
 
قلت : طيب من قال لك لا يجوز هل ذكر لك السبب ؟
قال أبدا .
قلت له : أنا لا أرى مانعا شرعيا فيما أعلم من أن ترضع ابنتك أخاها لكن أمهلني إلى الغد حتى أراجع مشايخنا .
و في طريق عودتي من المسجد اتصلت بأحد علمائنا الأفاضل وأول ما سمع السؤال ضحك وكأنه تفاجأ من السؤال ، وقال : بطل مزاح يا شيخ حسين
قلت والله لا أمزح هذا سؤال وجه إلىّ الليلة ….فصمت قليلا وقال أمهلني إلى الغد حتى أتثبت .
وفي صبيحة اليوم التالي قال لي : هذه المسألة لم ترد على ذهن أحد من الفقهاء فيما أعلم قديما أو حديثا لكن ما أراه أن الأصل الجوازفلم يأت ما يحرم إرضاع الأخت الكبرى لأخيها الرضيع ، غاية الأمر أنها ستكون أخته بالنسب وأمه من الرضاعة .


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره.


قناة فتاوى أون لاين

تم إنشاء قناة جديدة تحت عنوان فتاوى أون لاين للإجابة على الفتاوى الشرعية
رابط الانضمام

رابط تيليجرام

الواتس اب

خطبة الجمعة

تفسير جزء الذاريات

شرح صحيح البخاري

شرح كتاب الفوائد لابن القيم

قطوف وروائع

كلمات أنشودة أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي كَسَبَ الذُّنُوبَا

كلمات أنشودة أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي كَسَبَ الذُّنُوبَا أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي كَسَبَ الذُّنُوبَا وَصَدَّتْهُ الْأَمَانِي أَنْ يَتُوبَا أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي أَضْحَى حَزِينًا عَلَى زَلَّاتِهِ قَلِقًا كَئِيبَا أَنَا الْعَبْدُ الَّذِي سُطِرَتْ عَلَيْهِ صَحَائِفُ لَمْ يَخَفْ فِيهَا الرَّقِيبَا أَنَا الْعَبْدُ الْمُسِيءُ عَصَيْتُ سِرًّا فَمَا لِي الْآنَ لَا أُبْدِي النَّحِيبَا أَنَا الْعَبْدُ الْمُسِيءُ عَصَيْتُ سِرًّا فَمَا لِي الْآنَ لَا

تاريخ الإضافة : 14 يناير, 2022 عدد الزوار : 74 زائر

جديد الموقع