حديث “تقوم الساعة والروم أكثر الناس”

تاريخ الإضافة 11 يوليو, 2022 الزيارات : 4817

ورد في صحيح مسلم عن عمرو بن العاص رضي الله عنه قال :سمعت المستورد رضي الله عنه يقول :

” سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ” تقوم الساعة والروم أكثر الناس “

(أي أن القيامة تقوم والذي هم من أصول أوربية – سواء كانوا نصارى أو مسلمين أو غيرهم- هم أكثر من غيرهم)

فقال عمرو للمستورد :“أبصر ما تقول”( أي هل أنت متأكد من هذه النبوءة الغريبة )

قال المستورد :” أقول ما سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم”

قال عمرو:” لئن قلت ذلك إن فيهم لخصالا أربعا: 

١- إنهم لأحلم الناس عند فتنة ( أي أنهم لا ينفعلون بسرعة حتى لو كانت الدنيا مشتعلة حولهم )

٢- وأسرعهم إفاقة بعد مصيبة، ( أي ينهضون بسرعة من أي كارثة تصيبهم بينما باقي الشعوب تأخذ وقتاً طويلا )

٣- وأوشكهم كرة بعد فرة، ( أي أنهم يبادرون خصومهم بالهجوم السريع بعد أي هزيمة تلحق بهم )

٤- وخيرهم لمسكين ويتيم وضعيف، ( أي هم أكثر الناس تبرعا لحاجات الضعفاء )

وخامسة حسنة جميلة  (أي أنه خطر لعمرو سبب خامس جميل )

٥- وأمنعهم من ظلم الملوك ” ( أي أنهم لا يسمحون لملوكهم أن يستبدوا ويطغوا ، بل يواجهونهم ويمنعونهم من أن يظلموا شعوبهم)


اترك ردا

بدريك الإلكتروني لان يتم نشره.


قناة فتاوى أون لاين

تم إنشاء قناة جديدة تحت عنوان فتاوى أون لاين للإجابة على الفتاوى الشرعية
رابط الانضمام

رابط تيليجرام

الواتس اب

خطبة الجمعة

تفسير القرآن

شرح الفوائد لابن القيم

شرح صحيح البخاري

قطوف وروائع

ما سر إحسان الصديق يوسف -عليه السلام-؟

ما سر إحسان الصديق يوسف -عليه السلام-؟ كنت أتساءل عن سر إحسان نبي الله يوسف -عليه السلام- وهــــو من صغره لم يرَ من الحياة إلا وجهها القاسي .. كيف ظل محسنًا في كل هذه الظروف الصعبة؟ وفي نهاية القصة أظنني وجدت السر في قوله “وقد أحسن بي” هو لم يرَ في كل هذه الابتلاءات إلا

تاريخ الإضافة : 8 أغسطس, 2022 عدد الزوار : 19 زائر

جديد الموقع